اخبار الرياضة

فوز الأرجنتين الأول على حساب أوروجواي

أحرز منتخب الأرجنتين أول فوز له في بطول كوبا أمريكا، عبر مثيله منتخب أوروجواي من أجل نقي، في اللقاء الذي جمعهما صبيحة اليوم السبت.

وشهدت الدقيقة الـ13 من زمن الشوط الأول مقصد فوز منتخب الأرجنتين الأوحد بالمباراة على يد اللاعب جوديو رودريجيز، من رأسية صلبة حتى الآن متابعته لعرضية ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني.

وطالب منتخب أوروجواي باحتساب شوطة جزاء في الدقيقة 28 حتى الآن سقوط كافاني في نطاق منطقة المعاقبة، غير أن رفض الحكم احتسابها عقب الرجوع إلى تقنية المقطع المرئي “مطارد”.

وقد كان المنتخب الأرجنتيني قد تعادل في المرحلة الأولى أمام منتخب تشيلي من أجل لكل منهما، فيما لم يخض منتخب أوروجواي اجتماع المرحلة الأولى.

وبهذه النتيجة يتصدر المنتخب الأرجنتيني المجموعة الأولى بحصيلة 4 نقط بالتساوي مع المنتخب التشيلي ترتيب المجموعة الأولى برصيد 4 نقط.

وكتب – هادي المدني:

انتصر منتخب الأرجنتين على أوروجواي بنتيجة 1-0 في المباراة التي أقيمت صباح اليوم السبت ضمن الجولة الثانية من ماتشات المجموعة الأولى لبطولة كوبا أمريكا المقامة في البرازيل.

ورفع منتخب الأرجنتين رصيده إلى 4 نقط متساويًا مع تشيلي في صدارة المجموعة، بينما صار أوروجواي بلا نقاط عقب لعب مباراة واحدة.

وأتى إستحداث الأرجنتين كالتالي: اميليانو مارتينيز؛ ناهويل ملينا، كريستيان روميرو، نيكولاس أوتاميندي، ماركوس أكونيا؛ رودريجو دي بول، جويدو رودريجيز، جيوفاني لو سيلسو؛ ليونيل ميسي، لاوتارو مارتينيز، نيكولاس جونزاليز.

وتكون إستحداث أوروجواي من: فرناندو موسليرا؛ جوفاني جونزاليز، خوسيه خيمينيز، دييجو جودين، ماتياس فينا؛ فيديريكو فالفيردي، رودريجو بينتانكور، لوكاس توريرا، نيكولاس دي لا كروز، لويس سواريز، ادينسون كافاني.
فعاليات المباراة

وقف على قدميه ليونيل ميسي بفعل فردي رائع بعدما استطاع أن يتجاوز مدافعين اثنين من مركبات أوروجواي، وسدد كرة من خارج مساحة المعاقبة إزاء الزاوية اليسري إلا أن الحارس تصدى لها بأسلوب مدهش.

وتتيح جويدو رودريجيز لمنتخب الأرجنتين في الدقيقة الـ13 من عمر المباراة بعدما حصل على عرضية من ليونيل ميسي استقبلها برأسية ارتطمت بالقائم واستقرت في الشباك.

وطلب ادينسون كافاني في الدقيقة 27 من عمر اللقاء الرياضي رفسة إجراء عقابي بداعي العرقلة من لاعب دفاع الأرجنتين، لكن حكم الماتش أمر طول الوقت اللعب، وارتدت بكرَّة مرتدة قادها ميسي بل اختتمت بتسديدة صلبة أبعدها الحارس إلى ركنية.

وبعد 69 دقيقة من المحاولات جاءت الاحتمالية الأولى لتهديد مرمى الأرجنتين من خلال عرضية مرت من في مواجهة رأس كافاني ورِجل سواريز ولم يقدر على أي منهما من تسديدها على المرمى خرجت إلى ضربة مرمى.

وسعى ميسي زيادة غلة المقاصد في الدقيقة 78 بعدما ركض بالكرة وسعى المراوغة فلم يكن زاوية للتسديد ليقرر عطاء الكرة إلى دي ماريا الذي كان في وضعية سانحة وسدد على الفور كرة يسارية ارتطمت في دفاع أوروجواي وخرجت لضربة ركنية.