الصحة والمرأة

الحصول على خطة فقدان الوزن

طرق تخفيف الوزن بدون رجيم

الحصول على خطة فقدان الوزن … أعلن موقع خاص إن ما يقرب من 20 % من قاطنين العالم في طريق مستمر لخفض الوزن، والحاجة للقيام بهذا على نحو صحي كلف حتمي، أي حالَما يكمل تأديته بطريقة مضبوطة ومناسبة يحقق المقاصد المرجوة منه .

 

الحصول على خطة فقدان الوزن

 

وصرح الموقع ، أن هنالك طرق متباينة لتقليل الوزن مثل تدابير الحمية والتمرينات والمكملات الغذائية، يمكن للمرء اختيار الطريقة المثلى على حسبًا لراحتهم، أمسى فقدان الوزن واحد من أكثر المصطلحات استعمالًا في كود برمجي الصحة ونسق الحياة الحالي، الاحتياج المتزايدة للمجتمع لتصير صحية واتباع حياة نشطة تركز بكيفية أو بأخرى على ضياع الوزن ، مشيرا الى أن الوزن الزائد حجة رئيسي لجميع المشاكل الصحية تقريبًا، من أمراض الفؤاد إلى تزايد الكوليسترول في الدم، وغلاء نسبة السكر في الدم.

وعندما يصبح على علاقة الشأن بخطة تقليل الوزن، ثمة 3 حقائق وظيفة يقتضي أن تعرفها مقدمًا، وهي وزنك، ومؤشر كتلة الجسد، ومحيط الخصر، (لأن على الأرجح أن تتجمع دهون الجسد بداخل منطقة البطن).
لقد جمعنا بعض الإرشادات الفورية والهامة التي يجب مراعاتها قبل الطليعة في خطتك لفقدان الوزن ذلك العام..تعرف أعلاها..

 

1. اتباع نظام غذائي غني بالمغذيات..

هنالك المئات من خطط النسق الغذائي الذى يمكنك اختياره في رحلتك من خسارة الوزن، ذاك العام، اتبع نسقًا غذائيًا غنيًا بجميع المركبات الغذائية ذات السعرات الحرارية المقيدة، مما يعينك على الحفاظ على وزن صحي، وايضاً إدخار المركبات الغذائية الأخرى

 

2. تحديد مقاصد واقعية واحدة..

من القضايا الأساسية التي يواجهها الناس هي إستحسان حقيقة أن ضياع الوزن يمكن أن يستغرق وقتا، تفتقر إلى وحط مقاصد واقعية لفقدان الوزن بشكل مؤثر، وذلك يشير إلى أنه من المستحيل ضياع كمية عظيمة من الوزن إبان قليل من أيام، أو أشهر بأسلوب صحية، تتطلب إلى إنفاق سعرات حرارية أكثر مما تستهلكه لخسارة الوزن، وايضا مراقبة معدّل نشاطك طوال اليوم، لذلك، قم بتحسين منظومة غذائي وخطط تمرين لا تكون قاسية عليك وتحافظ على حافزك لإنقاص الوزن وصحتك.

3. لاحظ التمثيل الغذائي المختص بك..

 

التمثيل الغذائي هو المفتاح الرئيسي لخسارة الوزن، الأيض الصحي يعمل بأسلوب جيد، ويعزز خسارة الوزن الصحي، حيث من ناحية أخرى، فإن الفرد الجريح بضعف الأيض “سرعة الحرق” من الممكن أن يجد صعوبة في تقليل الوزن، أيما كانت التدابير التي يتخذونها، حينما زاد مقدار الأيض لديك، متى ما كان إشعال السعرات الحرارية في جسمك أسهل.

 

عدد محدود من الأساليب لتطوير عملية الأيض هي:

 

تناول الكثير من البروتين في كل أكلة، شرب الماء البارد أكثر، القيام بتمرينات عالية الغزارة، ترقية الأثقال، الوقوف زيادة عن ذاك، شرب الشاي الأخضر أو الاسود، تناول الأغذية الغنية بالتوابل، الحصول على سبات جيد بالليلً.

 

 

4. الاستحواذ على سبات ملائم..

 

الغفو الكافي مهم، مثل أكل القوت المغذي، حينما يكون على ارتباط الأمر بالحفاظ على نهج حياة صحي، نمط الحياة السيئة، وعدم أداء التدريبات الرياضية تؤدى إلى حدوث الكمية الوفيرة من الأمراض، مثلما أن قلة النوم الكافي يمكن أن يتسبب في مشكلات صحية خطيرة، يتطلب الأفراد إلى 6ساعات على أقل ما فيها من الغفو يوميًا، حتى يعمل الذهن بشكل صحيح، ويظل البدن في صحة جيدة، تؤثر نوعية نومك بأسلوب مباشر على صحتك العقلية والبدنية وعلى تميز الحياة خلال المجهود، وبالمثل، تم ربط طقوس الغفو السيئة بتطوير تأثيرات ضارة على وزن جسمك

 

 

5. شرب الماء للحافظ على رطوبتك..

 

يتطلب كل إنسان إلى شرب ما ليس أقل من 7 إلى 8 أكواب من الماء متكرر كل يومًا لترطيب الجسم، قد يساند شرب مقدار حادثة من الماء، وخاصة الماء الدافئ، على تحطيم رواسب الشحوم من الجسم ويعين في إنقاص الوزن، في مياه الشرب، يخفض جسمك درجة حرارتك الداخلية، الأمر الذي يحسن عملية الأيض، ” الحرق”، على الرغم من النقاط المذكورة أعلاه، فإن قليل من النصائح الأخرى التي يلزم مراعاتها هي كالتالي: دعوة المساعدة من أصدقائك وعائلتك، إضافة المزيد من الألياف إلى نظامك الغذائي.