اخبار فنية

احداث حلقة مسلسل الصيف الاخير ٢١ مكتوبة

مسلسل الصيف الاخير الحلقة 21 مترجمة ومكتوبة

احداث حلقة مسلسل الصيف الاخير ٢١ مكتوبة .. ينتمى مسلسل الصيف الاخير الي نوعية التمثيليات الدرامية الاجتماعية التى تحتوي احداثها وجود الجهة الاجتماعى و التشويقي بالاحداث مع جدال مجموعة من الأشياء و القضايا الاجتماعية الهامة ، وتدور رواية الصيف الاخير بشأن المدعى العام و هو اسمه سليم كارا و يجسده المطرب (علي أتاي)

احداث حلقة مسلسل الصيف الاخير ٢١ مكتوبة

وبين الشاب أكغون و الذى يجسده النجم (ألبرين ديماز) و هو شاب صغير في مقتبل العمر يقوم باعمال غير مشروعة و نشأ و تربي في عالم الجناية و الاجرام و هو شاب صغير في مقتبل العمر خطير و سيء التصرف و الاخلاق ، في احد الايام يكمل دعوة من المدعى سليم بوجوب القبض و احضار الشاب أكغون للتحقيق برفقته في مسألة ما و يكمل اجبار سليم علي احضاره الي موقع العدالة .

يذهب سليم لاحضار الشاب أكغون و يتعرض طواله الي وضعية متعب لانه ياخذه من قلب اسرته و عائلنه و امه و هو كان العائل الأوحد لاسرته فيتلقى سليم من كل الاشخاص حوله خطبة قاسي الفلب و العتاب من اخذه من أسرته التى ليس لها احد سواه فيشعر سليم بتانيب الوجدان و الم و عواطف متضاربة ما بين القيام بوظيفته و عمله و بين العواطف الانسانية و التعاطف مع اسرته التى تنقلب حياتهم راسا علي حتى الآن في أعقاب القاء القبض علي اكغون .

الممثل علي أتاي بطل المسلسل

 

يعتبر النجم التركى علي أتاي بدور المسابقة الرياضية المطلقة في المسلسل و يعتبر بالمسلسل شخصية المدعى العام و هو اسمه سليم .

فمن هو المطرب التركى علي أتاي جمعنا لكم عدد محدود من البيانات عنه لتتعرفوا فوق منه عن قرب و تعرفوا عنه كميات وفيرة من البيانات

علي أتاي هو ممثل و مخرج سينمائي و كاتب إسكربت تركى طفل صغير عام 1976 بتركيا تغادر النجم علي اتاى من جامعة معمار سنان للفنون الجميلة قسم المسرح و الكونسرفتوار الحكومي ، بدا مشواره الفنى عام 1998 حتى هذه اللّحظة و كان اول ظهور له علي الشاشات التركية كان على يد مسلسل الربيع الـ2 و كان دور ضئيل و بل بعده إشترك في مسلسل كوميدى ناجح تحت عنوان ليلى إلي مجنون .

 

جسم أثناءه شخصية مجنون جنار و أنجز المسلسل تفوق ضخم و كذلكً أحرز الممثل علي شهرته الفنية و انطلاقته الحقيقية في مشواره الفنى من ذلك المسلسل ، في سنة 2014 جلس النجم علي اتاى لاول مرة علي محل للجلوس الاخراج و وقف على قدميه باخراج اول عمل سينمائي سينمائي تركى له و كان تحت عنوان Limonata و كان العمل السينمائي من منافسة Serkan Keskin و Ertan Saban ، في نفس العام حصل المطرب علي اتاى علي اول منافسة مطلقة له في الاعمال الدرامية و هذا أثناء مسلسل ليلى و المجنون و مسلسل اشتقت إليك ايضاًً و بعدها ىمسلسل كن سعيدا .