أخبار عالمية

موعد انتخابات مصر 2022

موعد الانتخابات الرئاسية في مصر 2022

موعد انتخابات مصر 2022 .. أعرب في جمهورية مصر العربية الاثنين أن الانتخابات الرئاسية ستجري على دومين ثلاثة أيام من 26 إلى 28 مارس/آذار الآتي.

وتحدث مدير هيئة الوطنية للانتخابات المستشار لاشين إبراهيم في محفل صحافي قام بعقده في القاهرة عاصمة مصر إن الجولة الثانية من الانتخابات ستجري بين 24 و 26 أبريل/نيسان، إذا اقتضى الموضوع.

موعد انتخابات مصر 2022

وأزاد أن الانتخابات بالخارج ستجري في أيام 16 و17 و18 مارس/آذار الآتي.

ولم ينشر الرئيس الحاضر عبد الفتاح السيسي عزمه الترشح لدورة رئاسية قريبة العهد حتى هذه اللحظة على الرغم من إطلاق حملات مدعومة له، على الرغم من تلميحه في زيادة عن موقف إلى نيته الترشح.

وقد كان السيسي قد أعرب أنه لن يترشح لولاية ثالثة في 2022. وتحدث “سوف أحترم موضوع التشريع المصري الذي يتيح للرؤساء بشغل مناصبهم لفترتين لاغير، مرحلة الواحدة منهما أربع سنين”.

وقرر رئيس مجلس وزراء جمهورية مصر العربية السابق أحمد شفيق (76 عاما) عدم الترشح للانتخابات الرئاسية القادمة، وصرح في تويتة يوم الاحد “أبصرت أنني لن أكون الواحد الأفضل لقيادة شؤون البلد في الفترة المقبلة”.

اقرأ كذلك

أفاد مدير هيئة قناة السويس، أسامة ربيع، يوم الجمعة، إن المنفعة تعاملت مع عطل مفاجئ في محركات واحدة من السفن العابرة للقناة، وهي مركب الحاويات MAERSK EMERALD أثناء عبورها في إطار ركاب الشمال.

وشدد ربيع أن المنفعة تعاملت بمهارة مع ذلك الظرف المفاجئ، إذ جنحت الباخرة في أعقاب حدوث عطل مفاجئ في محركات وأجهزة التوجيه المخصصة بها.

ونوه الرجل إلى ما وصفه بـ “التحرك اللحظي” لعدة الإنعاش الموالية للهيئة للتصرف مع الحالة والقيام بأعمال التخليص والتعويم عن طريق أربع قاطرات تأتي في مقدمتهم القاطرة بركة 1 بشدة سحب 160 طنًا.

واستأنفت المركب عبورها بالقناة في أعقاب صيانة العطل، وهي حاليا بمنطقة الانتظار بالبحيرات الكبرى للاطمئنان على حالتها الفنية على حسب مراسل قناة الحرة.

وبيّن رئيس المنفعة في خطاب أن حركة الملاحة بالقناة لم تتأثر، إذ تم تغيير مجرى ركاب الشمال للعبور على يد تفريعة الدفرسوار الشرقية لتعبر بقناة السويس الحديثة.

وصرح أن باخرة الحاويات MAERSK EMERALD التي ترفع معرفة سنغافورة يصل طولها 353 مترًا، وعرضها 48 مترًا بغاطس 15.5 مترًا، وبحمولة قدرها 146 1000 طن.

وواصل أن حركة الملاحة بالقناة شهدت، يوم الجمعة، عبور 68 باخرة من الاتجاهين، بإجمالي إرساليات صافية قدرها 3.6 1,000,000 طن.

البطولة مع الصين وروسيا.. فحص ينوه الغرب من “غير دقيق” تجاهل قناة السويس

يقول فحص عرَضه موقع ناشونال إنترست الأميركي، إن تَخطيطات القوى الغربية إزاء مساحة المحيطين الهندي والهادئ “أخطأت” حين “تجاهلت” قناة السويس في استراتيجياتها.

ووجه بالمناسبة، برقية طمأنة بصدد انتظام الملاحة بالقناة بمعدلاتها الطبيعية، مضمونًا امتلاك المنفعة خبرات التخليص الضرورية وقدرات توفير الحماية الملاحي والفني الضروري للتداول مع الأعطال، أضف إلى توافر البنية الأساسية الضرورية للتناقل مع المواقف الطارئة خصوصا في أعقاب تدشين مشروع قناة السويس الحديثة ومشروعات التحديث المختصة بتشكيل سلسلة من الجراجات على المسار الملاحي الجديد.

وفي 23 آذار المنصرم، عرفت قناة السويس نكبة عطلت الملاحة بها لايام، وهذا بعد أن جنحت الفلك إيفر غيفن وتوقفت في إيضاح مسار القناة فعطلت الملاحة في الاتجاهين.

وقد كانت الباخرة البالغ طولها أربعمائة متر وعرضها 59 متراً وحمولتها الكلية 224 1000 طن، تقوم بنزهة من الصين إلى روتردام في هولندا.

وأدّى تبطل الملاحة إلى تكدس مروري في القناة وتشكل طابور انتظار طويل ارتفع على 420 باخرة، سوى أنه في الـ3 من إبريل، أفصحت المنفعة إنقضاء محنة الملاحة وعبور كل السفن المرتقبة.

وفي الحادي عشر من أيار القائم، أقر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على مشروع لتحسين قناة السويس يشتمل على توسعة وتعميق الجزء الذي بالجنوب للقناة إذ جنحت الفلك العملاقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى