اخبار فنية

بتر قدم شريف دسوقي من أسفل الركبة – تفاصيل الجراحة العاجلة

شريف دسوقي

بتر قدم شريف دسوقي من أسفل الركبة – تفاصيل الجراحة العاجلة …  يخضع المطرب شريف دسوقي للعلاج في بيته، لإعداد نسبة السكر، حتى الآن العملية الجراحية المتعجلة التي أجراها، البارحة، لبتر ساقه اليسرى من أدنى الركبة.

بتر قدم شريف دسوقي من أسفل الركبة – تفاصيل الجراحة العاجلة

 

وعن تفاصيل العملية الجراحية التي خضع لها الممثل شريف دسوقي، تتم منبع مقرب منه لمصراوي: “النجم شريف دسوقي أجريت له عملية جراحية شاقة، وكنا في الطليعة نتوقع أن تكون العملية كحتا للقدم السكري، إلا أن الأشعة والفحوصات أثبتت أن الوريد الذي يغذي القدم بالدم قد توفي، وفوقه وجب البتر”.

وعن موقف النجم شريف دسوقي النفسية، في أعقاب خروجه للبيت صرح: “حالته مما لا شك فيه مش كويسة، إلا أن الله أنزل في مهجته الطمأنينة وقبول قضاء الله وقدره وهو حاليا لا يزال أسفل الملاحظة لتجهيز نسبة السكر، وندعو له بالشفاء والمعافاة والتحمل على ما أصابه”.

وأفشت المطربة بدرية تلامذة عبر “فيسبوك” عن فعل شريف دسوقي جراحة لبتر قدمه: “عن مسعى عشتها مع بابا الله يرحمه، عسير ذو بأس بني آدم يفوق من البنج يلاقي قسم من جسده مبتور وبشكل خاص قدميه، ربنا يصبرك يا شريف ويقوي قلبك ويحدث شفاك على خير”.

واستطردت: “للناس اللي بتتصل وبتبعت رسايل علشان تطمن على (سبعبع)، كان فيه جرح في رجله الشمال، وهو سقيم سكر حالته ساءت للغاية، وبعد الفحوصات والأشعة والتحاليل، أصدر قرارا الطبيب بتر الرجل من أسفل الركبة، وحالته مستقرة الشكر لله. ادعوا له ربنا ينهي شفاه على خير”.

وتابعت صبيحة اليوم: “بطمن حبايب شريف إنه مضى المشفى وهيبدأ في فترة الإعداد والتدريب السيكولوجي، علشان يتعود على وضعه الجديد ويتقبله”.

شريف دسوقي من مواليد الإسكندرية، أخرج عددًا من المسرحيات منها مسرحية “ليس سوى” التي قدمها مع فرقة “براح”، وجودة في فن الحكي حتى بلغ لدرجة “حكاء”، الأمر الذي ساعده على الارتجال في إطار فاعليات “ليل خارجي” 2018 والذي كسب عنه بجائزة أرقى ممثل بمهرجان العاصمة المصرية القاهرة السينمائي.

شريف دسوقي السيرة الذاتية

يساهم فعليا في الكمية الوفيرة من الأدوار والأعمال، كان أكثرها أهمية إشتراكه في في مسلسل “مائة وش”، وتقديمه لشخصية “سبعبع”، التي سيطرت على قلوب الجميع.

وبعد فوزه في تقديم المسلسل، إشترك دسوقي في منافسة عمل سينمائي “وقفة رجالة”، إلى جوار سيد رجب وبيومي فؤاد وماجد الكدواني، لكنه تعرض للإصابة خلال التصوير.

بعد أن كان ثمة مرأى يستغرق تصويره 4 ساعات، سقط مغشيا أعلاه طوال تقديمه، ونقل إلى المستشفي ليعلن عن إصابته بقدم سكري، وقد كانت قدمه مهددة بالبتر في شهر تشرين الثاني من العام الفائت، لكنه حتى الآن دواء لثمانية أشهر، نجا من البتر في هذه المدة.

وأطل بعدها شريف دسوقي في مواجهة تلفزيوني بمرافقة الإعلامي عمرو مؤلف وكاتب، وظل ينتحب بمرارة جراء ما تعرض له من تجاهل لحقوقه، من قبل المنتج الفني شريف زلط، وأنه لم يكتسب مستحقاته المادية المتأخرة.

وعوضا عن أن يشطب معاملته بأسلوب لائق، قيل في حقه بيان مسيء، بعد أن ردد القلائل أنه كان يذهب إلى موقع التصوير وهو غائب عن الإدراك، ما جعله يذرف الدمع بقوة، ويؤكد على أساس أنه كان يذهب باتجاه إلى التصوير قبل توقيته بساعتين.