الأبراج

توقعات كرتون سيمبسون 2022

عائلة سيمبسون نهاية العالم

توقعات كرتون سيمبسون 2022 ..حرض مسلسل الضرائب المتحركة “ذا سيمبسون” جدلاً ممتدًا بين مشاهديه و المحبين له من جميع مناطق العالم خاصةً عقب صدق أكثرية نبوءاته لسنة 2020 والتي كانت أهمها حادث تفجر بيروت و ظهور آفة “فيروس كوفيد 19“، ما جعل الكثير يترقب تنبوءاته لسنة 2021 والتي بشكل فعلي أعلن عنها في الحلقة 31 التي تم بثها في الأضخم من تشرين الثاني 2020 تحت عنوانبيت الشجرة المرعب”، عن طريق تصويرها مرأىًا مروعًا.

توقعات كرتون سيمبسون 2022

تشعبت وتوسّعت تكهنات سيمبسون من الحلقة 31 انتشارًا ممتدًا ما حرض ضجة عارمة عبر متفاوت منصات التواصل الإلكترونية، خاصةً عقب مراقبة قمته التماثل العارمة ما بين إنقضاض الكابيتول وأحد مشاهد الحلقة، إذ اشتعلت النيران في كل مناطق بلدة سبرينجفيلد، مسقط رأس أسرة سمبسون، وقد كانت العربات جنبا إلى جنب مقلوبة والنوافذ المحطمة، وهذا ذات يوم التركيب، حتى الآن فشل هومر سمبسون في الانتخابات، ما شبهه القلة بـ “المعركة الأهلية”.

ونوه آخرون حتّى العرض تكهن بـ أعمال أنصار ترامب، الذين اجتاحوا عقار الكابيتول يوم الاربعاء المنصرم للاحتجاج على هزيمته في الانتخابات، الأمر الذي أجبر المشرعين على الهروب ما أفضى إلى مقتل 5 أفراد.

أهم تنبؤات سيمبسون لسنة 2022

وحسبما صرحت مجلة ذا صن الإنجليزية، إنه ما بين تنبؤات العرافة العمياء والعراف المشهور ” نوسترداموس” ينتظر العديدون تكهنات “سيمبسون” للعام الجديد 2021 ، لهذا نقوم باستعراض إليكم أكثرها أهمية وفي السطور التالية:-

خاتمة العالم عشرين كانون الثاني

أظهرت واحدة من حلقات الكرتون والمعروفة باسم “The Simpsons’ 31st Halloween special” أن خاتمة العالم أو الآخرة سيقع في عشرين

هيمنة الروبوتات

توضح في الحلقة أيضًا العدد الكبير من الروبوتات في مناطق البلدة في كانون الثاني 2021 وتصبح المباني مشتعلة كدليل على عاقبة الكون.

انتشار الطاعون و قيام معركة هائلة

تنبأ كرتون سيمبسون انتشار الطاعون والمجاعات وقيام موقعة دولية.

لافتات لـ “بايدن”

تنبأ سيمبسون في واحدة من حلقاته الفكاهية المناحرة المشهور بين ” طقس بايدن” وبين الرئيس النتهية ولايته “دونالد ترامب”، إذ كتبت لافتات “بايدن هاريس” و”ترامب بوتين” إضافة إلى لافتة كتب أعلاها “انتخب أي فرد أجدد

من جهة أخرى، بالرغم من تحمس الكثيرين وتصديقهم لتوقعات سيمبسون، لكن الكاتب بيل أوكلي ذو كود برمجي الحلقات، شدد من قبل لصحيفة “هوليوود ريبورتر”، أن هنالك حالات عددها قليل جدًا توقع فيها آل سمبسون بشيء ما، وأن الشأن بحت صدفة لأن الحلقات قديمة جدًا حتى أن الزمان الماضي يعيد ذاته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى