منوعات

الاجابة حول حكم صوم رمضان ودليله من القرآن والسنة

حكم صوم رمضان ودليله من القرآن والسنة .. حكم صيام شهر رمضان والأدلة من القرآن والأولياء من “رمضان” على المسلمين الذين يتبعون رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وكل من ينتمون لأوما ، السيد الله محمد صلى الله عليه وسلم حتى يوم القيامة ، لأن هذا هو الركن الرابع من أركان الإسلام الخمسة التي ذكرها سلطان رسول الله صلى الله عليه وسلم. ، لكل مسلم بالغ عاقل وصحي يمارس الصيام

الاجابة حول حكم صوم رمضان ودليله من القرآن والسنة

الصوم إلزامي ، ركن من أركان الإسلام ، ومن أنكر فرضيته فلا يُصدَّق إلا إذا نشأ في بلاد بعيدة لم يفهم فيها أحكام الشرع ، فهل يصر على اعتقاد العلماء أنه مرتد ، ولكن والراجح أنه ليس زنديق مرتد ، بل فاسق ، لكنه في حالة عظيمة. خطر.

 

آيات الصوم في القرآن

“يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ” الأية 183 من سورة البقرة.

“أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ ۚ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۚ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ۖ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ ۚ وَأَن تَصُومُوا خَيْرٌ لَّكُمْ ۖ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ”. الآية 184 من سورة البقرة.

” شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ”. الآية 185 من سورة البقرة.

احاديث الصوم

  • عَنْ طَلْحَةَ بْنِ عُبَيْدِ اللَّهِ، أَنَّ أَعْرَابِيًّا، جَاءَ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ثَائِرَ الرَّأْسِ فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ أَخْبِرْنِي مَاذَا فَرَضَ اللَّهُ عَلَىَّ مِنَ الصَّلاَةِ.

فَقَالَ: ‏”‏ الصَّلَوَاتِ الْخَمْسَ، إِلاَّ أَنْ تَطَّوَّعَ شَيْئًا ‏”‏‏.

فَقَالَ: أَخْبِرْنِي مَا فَرَضَ اللَّهُ عَلَىَّ مِنَ الصِّيَامِ.

فَقَالَ: ‏”‏ شَهْرَ رَمَضَانَ، إِلاَّ أَنْ تَطَّوَّعَ شَيْئًا”.

أدلة وجوب الصوم من الإجماع

 

قال الكاساني في بدائع الصنائع: “إنّ الأمة أجمعت على فرضية شهر رمضان، لا يجحدها إلا كافر
قال الرملي في نهاية المحتاج: “يجب صوم رمضان إجماعًا”.
قال ابن قدامة في المغني: “أجمع المسلمون على وجوب صيام شهر رمضان”

الدليل من القرآن على كفارة الصيام

 

أسباب صيام رمضان وأسبابه من القضايا الخلافية في الشريعة الإسلامية. ولهذا أفضل إجراء دراسة مقارنة حول هذا الموضوع بعنوان “سبب الإفطار الإسلامي في رمضان”. فقه “.

كانت الطريقة التي توصلت إليها في هذا البحث هي تقديم ما قاله الفقيه في كل موضوع ، وبيان أسباب الخلاف (إن وجد) ، ودليل كل وجهة نظر وأسباب الاستدلال.

أحيانًا أتذكر هذه الجملة ودليلها ، ثم أتذكر المناقشة المتضمنة في دليل كل فريق والإجابة (إن وجدت) ، ثم أفضلها وأشرح أسبابها.

زر الذهاب إلى الأعلى