منوعات

توقعات نهاية العالم 2021

توقعات وتنبؤات نهاية العالم 2021

توقعات نهاية العالم 2021 … ننشر لكم زوارنا ومتابعي موقع “القلعة” توقعات وتنبؤات الفلكيين للنهاية العالم في عام 2021 .

حيث هناك الكثير من المهتمين في التوقعات الفلكية يبحثون بشكل كبير حول توقعات نهاية العالم 2021 .

توقعات نهاية العالم 2021

نالت إشاعة نهاية العالم على نصيبها الإعلامي ، و انتشرت في جميع أنحاء المعمورة بشكلٍ لا يمكن تصديقه
وأصبحت تتناقل من لسان إلى لسان، وهذا ما منحهم خيالاً واسعاً لكتابة السيناريوهات المتوقعة

على شبكة الإنترنت مما زاد من الرعب العام للناس . سأكون هنا راوياً لأحداثها من ناحية علمية ثقافية .
بدأت القصة من حضارة المايا

تلك التي سكنت شمال جواتيمالا وأجزاء متفرقة من دولة المكسيك في عام 1700 قبل الميلاد
وقد اشتهرت تلك الحضارة بكتابة التقويم والحسابات الفلكية

وأعتقد الناس في فترات زمنية بأنهم أفضل من يتنبأ بالأحداث الكونية على الإطلاق نظراً لدقة (بعض) حساباتهم الفلكية في ذلك الزمن .
ولو أطلعنا على تاريخ المايا في علوم الفلك ، سنجد أنهم تنبئوا بحدث نهاية العالم في يوم 21 ديسمبر عام 2021 م .
أي بعد نصف سنة تقريباً من تاريخ كتابتي لهذا المقال.

وقد بلغوا هذه النتيجة بعد عدّة حسابات أوصلتهم إلى فرضية تلخصت بانحراف كوكب مجهول يُدعى نيبيرو ( Nibiru ) عن مساره ودخوله إلى مسار كوكبنا

وهذا ما سيؤدي إلى حدوث فوضى في النظام الكوني ومن ثم ارتطامه بنا ليعلن نهايتنا

اقراء ايضا :-

تنبؤات علماء لم تتحقق في عام 2020

انتشرت منذ عقود طويلة مواعيد أكد أصحابها أن الحياة بعدها ستتوقف على الأرض. افترض ذلك قساوسة وفلكيون ومنجمون، إلا أن تلك التواريخ مضت وبقيت الأرض تدور هازئة بالجميع.

هذه الظاهرة رافقت البشرية في مختلف مراحلها، وتميزت في بداياتها المسجلة منذ القرون الوسطى بانتشارها في أوساط القساوسة ورجال الدين والمنجمين وتلامذتهم الذين عكفوا على تفسير إشاراتهم ورموزهم.

وفيما عزا أغلب القدماء مواعيدهم المحددة لنهاية التاريخ إلى طوفان عارم أو زلزال مدمر، ربط الفلكيون توقعاتهم باصطدام الأرض بنيازك عملاقة أو باختلال مسار كوكب أو آخر.

 

زر الذهاب إلى الأعلى