منوعات

كيفية صلاة العيد في البيت بسبب كورونا

كيفية صلاة العيد في البيت بسبب كورونا

كيفية صلاة العيد في البيت بسبب كورونا .. كثرت عمليات البحث خلال هذه الفترة حول كيفية اداء صلاة العيد بسبب ازمة كورونا .

لذلك متابعينا احببنا ان ننشر لكم هذا المقال حتى تكونوا على معرفة تامة من كيفية اداء صلاة العيد في البيت.

كيفية صلاة العيد في البيت بسبب كورونا

أوضحت الدار أن طريقة صلاة العيد في البيت تكون بنفس صفة صلاتها المعتادة؛ يصلي المسلم ركعتين بسبع تكبيرات بعد تكبيرة الإحرام في الأولى قبل القراءة

وخمس تكبيرات في الثانية بعد تكبيرة القيام قبل القراءة، ثم يجلس للتشهد ويُسلم، ولا خطبة بعد أداء الصلاة.

وقالت الدار إن “وقت صلاة العيد يبدأ من وقت ارتفاع الشمس، أي: بعد شروقها بحوالي ثلث الساعة، ويمتد إلى زوال الشمس، أي: قبيل وقت الظهر”.

وأضافت “أنه على المسلم ألا يحزن ويخاف من ضياع الأجر فيما اعتاد فعله من العبادات لكن منعه العذر

وذلك لأنَّ الأجر والثواب حاصل وثابت حال العُذر

بل إنَّ التعبُّد في البيت في هذا الوقت الذي نعاني فيه من تفشي الوباء يوازي في الأجر التعبُّد في المسجد”.

اقراء ايضا :-

كيفية صلاة العيد الفطر بالتفصيل

يحضر الإمام ويؤم الناس بركعتين، يكبر في الأولى تكبيرة الإحرام ثم يكبر بعدها ست تكبيرات، ثم يقرأ الفاتحة، ويقرأ سورة (ق) في الركعة الأولى

وفي الركعة الثانية يقوم مكبراً، فإذا انتهى في القيام يكبر خمس تكبيرات، ويقرأ سورة الفاتحة، ثم سورة

(اقتربت الساعة وانشق القمر) فهاتان السورتان كان النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ بهما في العيدين، وإن شاء قرأ في الأولى بسورة (الأعلى)، وفي الثانية بـسورة ( الغاشية).

دعاء صلاة العيد مكتوب

أَللّهُمَّ فَصَلِّ عَلَى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، وَلاَ تُخَيِّبِ اليَوْمَ ذلِكَ مِنْ رَجَائِي، يَا مَنْ لاَ يُحْفِيهِ سَائِلٌ، وَلاَ يَنْقُصُهُ نَائِلٌ

فَإِنِّي لَمْ آتِكَ ثِقَةً مِنِّي بِعَمل صَالِح قَدَّمْتُهُ، وَلاَ شَفَاعَةِ مَخْلُوق رَجَوْتُهُ، إِلاَّ شَفَاعَةَ مُحَمَّد وَأَهْلِ بَيْتِهِ عَلَيْهِ وَعَلَيْهِمْ سَلاَمُكَ.

أَتَيْتُكَ مُقِرّاً بِالْجُرْمِ وَالاِسَاءَةِ إِلَى نَفْسِي، أَتَيْتُكَ أَرْجُو عَظِيمَ عَفْوِكَ الَّذِي عَفَوْتَ بِهِ عَنِ الخَاطِئِينَ، ثُمَّ لَمْ يَمْنَعْكَ

طُولُ عُكُوفِهِمْ عَلَى عَظِيم الجُرْمِ، أَنْ عُدْتَ عَلَيْهِمْ بِالرَّحْمَةِ وَالمَغْفِرَةِ. فَيَا مَنْ رَحْمَتُهُ وَاسِعَةٌ، وَعَفْوُهُ عَظِيمٌ، يَا

عَظِيمُ يَا عَظِيمُ، يَا كَرِيمُ يَا كَرِيمُ، صَلِّ عَلَى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، وُعُدْ عَلَيَّ بِرَحْمَتِكَ، وَتَعَطَّفْ عَلَيَّ بِفَضْلِكَ، وَتَوَسَّعْ عَلَيَّ بِمَغْفِرَتِكَ.

زر الذهاب إلى الأعلى