منوعات

دعاء للام المتوفيه في عيد الام

دعاء للام المتوفيه في عيد الام

دعاء للام المتوفيه في عيد الام

دعاء للام المتوفيه في عيد الام .. نقدم لكم زوارنا ومحبي موقع “القلعة” دعاء للام المتوفية في يوم عيد الام 2020 .

تابعونا الان في مجموعة من الادعية نقدمها لكم في هذه المقالة .. كونوا معنا الان .

 عن الام المتوفية في العيد

هنا كلمات عن الام المتوفية في عيد الام لكَون هذه الكلمات صعبة التعبير نسهلها لك الأن بوضعها بشكل منوع ومكثّف يمكنك مشاركتها كمنشورات أو بوستات للتعبير عن مدى حُزنك في يوم الام وأُمك متوفية.

أمي لم تغيبي عني صوتك سمتك بسمتك كل يوم أعيش معك أرقب مكان جلوسك أنتظر بهائك جعل الله الفردوس مثواك و عيدك في الجنة احلى.

الاشتياق لامي هو الوجع الذي تشعر به ولا تستطيع إيقافه اللهم اجعل لامي في عيد الام إليك نعيما في جنتك.

 هي أجمل النعم هي أصعب فقد هي جنة رحلت للسماء الله يرحمك يا يمه ويدخلك الجنة بدون حساب في هذا اليوم المقدس.

بلغنا من الفقد كثيراً ولازال وجع رحيلك يا امي نديا رحم الله روحك بقدر ماكان فراقك غاية الألم ولب الخسارة وجمعنا بك في جنته عيدك سعيد في الجنة يا امي.

في يوم عيد الام اتمنى ان اغمض عيني لأنعم بلقائك وادعوا لك سراً وجهاراً رحلت أمي وفي الجوف

لهب أتنفس فقدها ابعدكِ الله من النار يا أمي.

فا أين يداك يا أمي تشير يابنيتي إياك فتلك أخطار ماعدت أهوى فالعشق مات فهل بعدك يا أمي اختار

حين المساء أبكي فمن سيحادثني ويسال عن الأخبار أحتاجك في هذا اليوم.

وبشر الصابرين سلوه وعجبا لأمر المؤمن تبشار أجوب البيت في ألم يجاوبني شحوبها وصمت كل جدار ماعدت أخاف يا أمي واخشى وأدرك مايدار.

اقراء ايضا :-

عبارات عن الام المتوفية

ودموعي أحرقت جفن عيني، دقات قلبي تقول أمّي، لو كان مكاني جبل لتداعى واندثر، أمّي لن أنساك أبد

الدهر، لن أنساك يا عطر الياسمين، لن أنساك ياعبق الرياحين، لن أنسى قلبك الكبير، يا حبّاً فقدته أعاهدك

وانتِ بين يد الله أن أكون بارّةٌ بكِ، وفيةٌ لك، يا من زرعتي في قلوبنا وقلوب كل المحيطين بكِ الحب بدون تكلفٍ أو تملقٍ،

يا من أعطيت بالودِ التراحم بين الناس رحلتِ عنا، وكأنّ القدر يريدني أن أتجرّع مرارةُ الفُراق ووحشةُ

البعاد، رحماك يا رب، ينتهي الكلام، وتنتهي الحروف، ويبقى اسمك في دمي، وفي عروقي، وفي لساني

كيف أوفيك حقّك بكلماتي؟ كيف لي أن أرثيك وأنا المحتاجة لمن يرثيني فيك، أحبك يا أُمّاه وأفتقدك. أينَ أَنتِ يا أمّي يا روحاً طاهرةً تهيمُ من حَولي،

يا حُضناً دَافئاً كَم شَكَوتُ إليهِ هَمّي، بِفِرَاقِك يا أمّي فَارَقَني الأَمَان، أَحسَستُ بِغُربةٍ في الزمانِ والمكانِ، ذَهَبتِ

وذَهَبَ مَعَكِ كُلّ الحنان، أُمّي يا رَوحاً طَاهرةً تَهيمُ مِن حَولِي، يا حُضناً دَافِئاً كَم شَكوتُ إِليهِ هَمّي، أَشعُرُ

بِرَوحُكِ العَطِرَه تُظِللني في ذَهَابِي وإِيابي تَتبَعُنِي، فأنتِ يا حَبيبتي دَائِماً مَعِي، لا يَغِيبُ كَلامُك عَن سَمعي، حتّى أنامِلك أَشعُرُ بِها تَمسَحُ دَمعي بِرفقٍ، تَهمِسِين وتَقُولين

زر الذهاب إلى الأعلى