منوعات

من هو عدنان الزرفي ويكبيديا السيرة الذاتية

من هو عدنان الزرفي ويكبيديا السيرة الذاتية

من هو عدنان الزرفي ويكبيديا السيرة الذاتية

من هو عدنان الزرفي ويكبيديا السيرة الذاتية .. تم نشر عدنان الزروفي في العراق في أبريل 2003 كعضو في فريق مجلس إعادة الإعمار والتنمية في العراق ، وهو مجموعة ممولة من وزارة الدفاع الأمريكية بقيادة عماد ضياء. في وقت لاحق

تم تعيينه من قبل بول بريمر ، مدير سلطة الائتلاف المؤقتة كمحافظ لمحافظة النجف تم تعيينه في مايو 2004. 17 مارس 2020 الرئيس العراقي يعين عدنان الزرفي في منصب رئيس الوزراء الجديد المعين اتهم مقتدى الصدر بانتهاك اتفاقاته باستمرار لتفكيك جيش المهدي.

نتيجة لاستعداده للعمل مع الحكومة العراقية والتحالف ، استهدفه هو وعائلته من قبل المتمردين والمليشيات. قُتل عمه في أبريل / نيسان 2004 واختُطف شقيقه في الكفرة في 1 ديسمبر / كانون الأول 2005 ، قبيل انتخابات 2009 المحافظة ، التي كان فيها زوروفي خاضًا.

وعضو قبيلة بني حسن ، حصل الزروفي على شهادة في الشريعة الإسلامية في كلية الفلك ، كلية الفقه الإسلامي ، في النجف. كان بطلًا رياضيًا عندما كان شابًا ، وكذلك قائدًا لفريق الهتاف الرائد

عدنان الزرفي ويكبيديا

الاسم الكامل عدنان  عبد خضير عباس مطر الزرفي ولد في مدينة النجف عام 1966 فهو متزوج ويسكن في محافظة بغداد

 فهوا ايضا خريج بكالوريوس فقه جامعة الكوفة، وحصل على الماجستير في نفس التخصص من جامعة الكوفة، والدكتوراة في الفقه من جامعة الكوفة.

عمل كمحافظ للنجف الاشرف وايضا شغل عضو هيئة الإعمار العراقي و وعضو مجلس

محافظة النجف ورئيس كتلة الوفاء للنجف ووكيل مساعد شؤون الاستخبارات في وزارة الداخلية

اقراء ايضا :-

عدنان الزرفي السيرة الذتية

  • عدنان الزرفي يشغل منصف عصو برلماني.
  • يبلغ من العمر 54 عامًا
  • تولي منصب محافظ النجف في عام 2004 وفي عام  2009 وفي عام 2013.
  • خريج بكالوريوس فقه جامعة الكوفة، وحصل على الماجستير في نفس التخصص من جامعة الكوفة، والدكتوراه في الفقه من جامعة الكوفة.

تعيين عدنان الزرفي لتشكيل حكومة جديدة

كلف الرئيس العراقي برهم صالح عدنان الظارفي بتشكيل الحكومة الجديدة للبلاد ليكون قائداً مؤقتاً للحكومة.

وتمنى الرئيس خلال حفل التعيين الذي أقيم في قصر السلام ببغداد أن ينجح رئيس الوزراء المكلف في مهامه الجديدة.

بالإضافة إلى العمل على إجراء انتخابات مبكرة ونزيهة ، والوفاء بتوقعات العراقيين ، وتلبية المطالب المشروعة للمتظاهرين السلميين من خلال استكمال الإصلاحات المطلوبة ، والحفاظ على سيادة العراق واستقراره وأمنه.

وقال صالح إن العراقيين يستحقون حياة أفضل مما لديهم اليوم أنهم قدموا تضحيات كبيرة ليعيشوا حياة من الحرية والكرامة وكذلك لتحقيق مستقبل واعد للسكان.

وأضاف أن هناك الكثير من المهام والاستحقاقات التي تأمل الأمة العراقية بكامل مكوناتها في الانتهاء منها.

زر الذهاب إلى الأعلى