السعودية

معلومات نسبم حبتور ،تفاصيل جديده عن نسيم

معلومات نسبم حبتور

معلومات نسبم حبتور

معلومات نسبم حبتور.. تفاصيل جديدة نقدمها لكم زوارنا ومتابعي موقع “القلعة” حول المفقود

نسيم حبتور والذي عاد لاهله بعد غياب دام حوالي عشرون عاما .

المخطوف نسيم حبتور

يذكر بأن الخاطفة مريم بعد طلاقها من زوجها الأول قامت بقطع علاقتها مع عائلتها، وانتقلت للسكن

في حي المزروعية وحي العمال وحي 55، وغيرها من الاحياء حتى لا يتعرف عليها جيرانها

وعن قصة اختطاف الأطفال.

وفي الاسفل يظهر وثيقة مكتوبة بخط خاطفة الدمام حيث تكشف بانها وجدت طفل قبل 24 عام في كونيش الدمام في نفس الوقت الذى تم فيه اختطاف الطفل نسيم وبنفس مكان خطف نسيم حبتور بكورنيش الدمام.

معلومات جديده عن نسيم حبتور

في سلسلة من التغريدات عبر موقع تويتر، تطرق الصحفي لقصة حدثت منذ عام، تفيد بأنه خلال عملية البحث عن نسيم، شاهد أحد أقاربه شخصاً بمشاجرة في المنطقة الشرقية يشبه إلى حد كبير نسيم

وبالفعل تقدم والد نسيم ببلاغ يفيد باعتقاده بأن هذا الشاب ابنه، ومع تعاطف رجال الأمن مع الرجل

ذهبوا معه إلى منزل الشاب وتم استعداؤه إلى قسم الشرطة.

اقراء ايضا :-

الوحمة

بحسب رواية الحمراني، عندما طلب رجال الأمن من طلال هويته الوطنية اتضح أن سنه مطابقة لنسيم حبتور، وعندما سألوه عن والده ذكر أنه من رباه بعد وفاة والديه الحقيقيين في الحفر. لكن مجرد تطابق السن لم يكن كافياً لإثبات أنه نسيم حبتور الحقيقي، لذلك طلب والد نسيم التأكد من وجود وحمة في جسد طلال

لكن الأخير رفض بحجة الخجل.

وبعد محاولات عدة، وافق طلال على خلع بنطاله بشرط دخول والدة نسيم فقط، التي صرخت بشكل هستيري بعد عثورها على الوحمة نفسها.

قصة المخطوف نسيم حبتور

من ابرز تفاصيل قصة اختفاء الطفل اليمني نسيم الحبتور والتي حدثت منذ اربعة وعشرين عام ومن اهم المعلومات عن الرواية  الحقيقية، وكما ذكرها والد نسيم الحبتور بأنهم كانوا في نزهة على الكورنيش في منطقة الدمام بسنة 1996 ميلادي، اذ ذهب والده وتركهم مع أمهم وكان مع الطفل نسيم والدته وشقيقته وهم الاكبر منه عمرا، وكان برفقهم أسرة تجلس على الكورنيش وليست بعيده عنهما، وأخبرته الزوجة بأن العائلة المجاورة لها كانت تستدرج نسيم بقطة البسكويت والحلوى.

ولكن بعد ذلك اختفي الحبتور وحينها قام بالإبلاغ الشرطة عن واقعة الاختطاف لنسيم الحبتور، وتم التعميم لصور الطفل بكل مكان ولكن دون جدوى، ومؤخرا قد اكد والد نسيم الحبتور وعند سؤاله اذا كان يمكن له يتنازل عن السنوات التي قد مضت ونسيم ليس بأحضانه، والذ قاله لهم بانه لا يمكن له ان يتنازل عن طفله والذي قد بكى عليه كثيرا.

زر الذهاب إلى الأعلى