السعودية

قصة محمد العميري المخطوف

محمد العميري المخطوف

محمد العميري المخطوف

محمد العميري المخطوف .. نقدم لكم تفاصيل جديدة حول محمد العميري المخطوف منذ عدة سنوات

حيث والدته قد روت القة كاملة عما حدث معه اخر لحظات بعد ولادتها . 

قصة محمد العميري المخطوف

كانت مريم أو مرايم كما يسموها الجيران قامت بخطف الطفل محمد العماري حديث الولادة بعد أن ذهبت لامه وقالت لها هل انتهي من إرضاع طفلك حتي يتسنى لي أن أنظفه من باقي الأوساخ

وفعلا أعطت ام العميري طفلها للسيدة وذهبت به ولم ترجع وبعد ربع ساعة سألت الممرضة والدة محمد العميري عن ابنها وقالت لها أنها أعطته لأحدي النساء لتقوم بغسله

مما جعل الممرضة تخبر إدارة المستشفي ومنذ ذلك الحين اختطف واختفي الطفل محمد العميري

وتم العثور عليه بعد عشرون سنة والتعرف على مريم خاطفة الأطفال.

اقراء ايضا :-

شريك مريم خاطفة الدمام

أكدت المصدر أن الشريطي “منصور” لم يذكر في جميع التحقيقات لكن المصادفة هي من كشفته

بعد دور بطولي من فتاة سعودية!!! فمن هي هذه الفتاة، وكيف كشفته؟؟؟

تتوالى البطولات النسائية في قصة الكشف عن قصة خاطفة الدمام فكانت البداية بموظفة الشؤون ايمان الفرشوطي، واليوم مراسلة قناة الإخبارية التي أجرت قبل أيام عملية تقصي للتفاصيل مع جيران “مريم” للقصة، واستغربت من ظهور شخصية لم يتم التطرق لها من قبل حتى من المخطوفين!!

من هو زوج مريم خاطفة الدمام

قال خالد مهنا، زوج المرأة المتهمة باختطاف طفلي الدمام، إن زوجته أحضرت طفلاً وأقنعته بأن يسجله باسمه، كاشفا بأنها أخذت الطفل؛ كي تعطيه جرعة التطعيم إلا إنها اختفت لمدة 15 عاماً.

وأضاف مهنا خلال لقاء أجري معه في قناة “الإخبارية”، أن “نايف” الذي استخرج له شهادة ميلاد وبطاقة أحوال ليس ابنه، وذلك بعد أن أجرى تحليل الـDNA، مشيرا إلى أن زوجته طالبته قبل فترة طويلة بتسجيل موسى الخنيزي ومحمد العماري باسمه في الأحوال، فرفض طلبها فحاولت إقناعه بأنهما لقيطان.

وأوضح أنه أخبر زوجته بأن الأطفال ليسوا أطفاله من لحمه ودمه، مؤكدا أنه هجرها بعد ذلك ولا يريد العيش معها.

زر الذهاب إلى الأعلى