السعودية

معلومات جديده عن خاطفة الاطفال

خاطفة الاطفال تكشف تفاصيل جديدة

خاطفة الاطفال

خاطفة الاطفال… تفاصيل جديدة تكشفها خاطفة اطفال الدمام والتى قبضت عليها النيابة العامة للتحقيق معها وكشف الحقيقة الاخيرة لخطف ااطفال .

حيث قامت خاطة اطفال الدمام بخطف ثلاث اطفال قبل عشرون عاما وتم الوصول اليهم بعد ان تم فحص DNA .

خاطفة الأطفال في الدمام

كشفت قناة الإخبارية عن جديد قضية المرأة التي اختطفت 3 أطفال قبل عقدين من الزمان

حيث قال مراسلها إنها على الأرجح اعترفت بمشاركة رجل وامرأة معها في جرائم الخطف التي ارتكبتها.

وأوضح أن هذا الاعتراف قد يعزز الأمل لدى أسرة المختطف نسيم حبتور؛ لأن المعلومات الأولية تشير

إلى أن الاعتراف بمشاركة الشخصين معها تبعه اعتراف بحالات اختطاف أخرى.

وأضاف أن اكتشاف قضية نايف القرادي والذي كان مسجلاً باسم المرأة وزوجها يعود الفضل فيه إلى ضابط متقاعد هو اللواء يوسف القحطاني لأنه كان الضابط المسؤول عن التحقيقات آنذاك وأخبر المراسل

أن هناك حالة مشابهة بنفس التفاصيل حتى انجلت الحقيقة.

اقراء ايضا :-

المختطف نسيم حبتور

توقعت مصادر لـ«عكاظ» اكتشاف معلومات جديدة بشأن اختطاف الطفل اليمني نسيم حبتور، من خاطفة الأطفال الثلاثة (القرادي، العماري، الخنيزي)، ورجحت علاقتها بجريمة نسيم، الذي اختطف وهو في عمر 18 شهراً، خلال نزهة ليلية مع أسرته على كورنيش الدمام في المنطقة المقابلة لمجمع المارينا مول بالدمام، منذ أكثر من 24 سنة (تحديداً في عام 1996م).

وأوضحت المصادر أن الخاطفة حددت التقاط طفل من الكورنيش في السابعة مساء، وهو التوقيت ذاته الذي تم فيه اختفاء الطفل نسيم، مما يجعل هناك ربطاً بين المعلومات، ويشير إلى احتمالية علاقتها باختطاف نسيم أو معرفتها على الأقل بمعلومات عنه.

شركاء خاطفة اطفال الدمام

اعترفت خاطفة الدمام بوجود مشاركين لها في جرائم الاختطاف وهما رجل وامرأة، وربما هذا الاعتراف سيعزز الأمل لدى أسرة المفقود المختطف نسيم حبتور، لأن المعلومات تشير إلى أن الاعتراف عن الشخصيتين تبع الاعتراف عن بوجود عمليات خطف أخرى جرت بمساعدة الرجل والمرأة التي قالت أنهم شركائها.

وأوضح مراسل الاخبارية أن الفضل في الكشف عن قضية نايف القرادي يعود إلى ضابط متقاعد هو اللواء يوسف القحطاني لأنه كان الضابط المسؤول عن التحقيقات آنذاك .

زر الذهاب إلى الأعلى