السعودية

هل موسى الخنيزي شيعي ؟ .. تعرف على ديانة السعودي المختطف موسى

موسى الخنيزي شيعي

موسى الخنيزي شيعي

موسى الخنيزي شيعي .. هذا السؤل تداول على مواقع التواصل الاجتماعي واصاب حيرة رواد الانترنت فالكثير قد قال انه شيعي واخرى قاله انه سني .

في هذه المقالة سنقدم لكم ديانة موسى الخنيزي وتفاصيل جديدة حول الاختطاف وفحص النسب ايضا .. تابعونا .

موسى الخنيزي يعود لأحضان عائلته

وصل ظهر اليوم الثلاثاء، السعودي موسى الخنيزي، أحد ضحايا الخطف، لأحضان عائلته

بعد 21 عامًا، في أجواء خصوصية بعيدًا عن كاميرا التلفاز والإعلام التي كانت تنتظر عودته.

وتوجه موسى لوالدته أم حسين في اللقاء الأول بدموع ممزوجة بالشغف والفرحة.
ماذا قال لها وكيف استقبلته.. تابعونا قريبًا.

السعودي موسى الخنيزي مع والده عائلته

قال الأب السعودي علي الخنيزي إن ابنه موسى سيتناول طعام الغداء في منزله الأصلي

بالقطيف خلال اليومين المقبلين، في إشارة إلى صحة تحليل الـDNA الذي أجراه الوالد

بعدما تطابقت تحاليل النسب للأم والشقيق مع موسى الخنيزي.

وقال “الخنيزي” في تصريحات لصحف محلية إنه عاش مرارة الفقدان خلال الفترة الماضية

ولم ييأس لحظة واحدة، وعرض مكافآت مالية ضخمة للعثور على ابنه المختطف من أحضان

زوجته بعد 3 ساعات فقط من ولادته.

وأشار الخنيزي إلى أن تأخير النتائج جاء لتأخره في العودة إلى البلاد بعد رحلة استغرقت 16 ساعة عانى فيها طول المسافة حتى استقر في الدمام، الأحد.

من هو موسى الخنيزي

موسى علي الخنيزي من مواليد الدمام 1999 من اب سعودي و أم سعودية وجنسيته السعودية وديانته الاسلام، ولد بمستشفى الولادة بالدمام واختطف من قبل بدوية عام 1999 والان بعد فحص DNA له ولوالدته تبين انه شقيق محمد الخنيزي ولازال والدة خارج المملكة وينتظر عودته لأكمال الفحص.

اقراء ايضا :-

قصة اختطاف موسى الخنيزي

في عام 1999 في مستشفى الولادة بالدمام اتت امراه بدوية سعودية عمرها 37 عام الى والدة ام موسى متنكرة بزي ممرضة واتت الى ام موسى تطلب تغسيل المولود موسى بحجة ان راسة متسخ

وبطبيعة الوالدة اعطتها ولا تعرف انها ليس ممرضة واخذته البدوية موسى واختفت عن الانظار و غاب موسى عن اهله لمدة عشرون سنه.

ولكن موسى ليس وحده المختطف بل كانت البدوية السعودية قد اختطفت قبلة شخص في 1996 و لم يتم التعرف على هويته حتى اللحظة

يذكر ان الخاطفة ربتهما و رعرعتهما حتى اصبحا شابين ناضجين ولكن عندما ذهبت البدوية الى قسم الشرطة الشرقية بطلب استخراج رسمي لهويتين وطنيتين لاثنان من المواطنين لديها ادعت انهما لقيطان وانها عثرت عليهما منذ قرابة عشرون عام وقامت بالاعتناء و تربيتهم دون الابلاغ عنهما عندما وجدتهما.

 

زر الذهاب إلى الأعلى