منوعات

ديانة رهف القنون .. هل الشابة السعودية رهق القنون مسلمة ؟

ديانة رهف القنون

ديانة رهف القنون

ديانة رهف القنون  … صرحت رهف القنون أنها ارتدّت عن الدين الإسلامي ولم تعد مسلمة بعد الآن، وهو الأمر الذي

جزاؤه القتل في المملكة العربية السعودية، أثناء ذلك، قامت وكالة اللاجئين على مستوى

هيئة الأمم المتحدة بنقل قضيتها إلى الحكومة الأسترالية من أجل بحث حلول محتملة لها.

قال المسؤولون عن الهجرة في الحكومة التايلاندية في بادئ الأمر أنه يجب عليها العودة إلى الكويت

حيث كانت عائلتها في انتظارها، وبسبب ذلك بدأت رهف عدة حملات على وسائل التواصل الاجتماعي، مغرّدة قضيتها وكل ما كان يجري معها على موقع تويتر أولاً بأول، مما جذب انتباهاً عالميا لقضيتها.

ميلاد رهف القنون

وُلدت رهف عام 2000 في السعودية وعاشت وترعرت هناك حتى سنّ التسعة عشر يشغلُ

والدها منصبَ حاكم بلدة السليمي في منطقة حائل ولديها تسعُ أشقاء.

حسبَ تصريحات رهف؛ فإنّ أسرتها منعتها من الدراسة في الجامعة التي تُريد هي الدراسة فيها

كما حبسها شقيقها بمساعدة من والدتها لشهور وذلك بعدما قصّت شعرها بل تعرضت للإيذاء الجسدي والنفسي وكانت قابَ قوسين أو أدنى من أن يُفرض عليها زواج تقليدي بدون رغبتها  تعرضت رهف لتهديدات بالقتل بسبب ارتدادها عن الإسلام.

جديرٌ بالذكر هنا أنّ الردة تُعتبر جريمة داخلَ المملكة العربية السعودية ويُعاقب عليها بالإعدام

حسب ما هوَ منصوص عليهِ في الشريعة الإسلامية

صور رهف القنون تتخطى الخطوط الحمراء

نشرت الشابة السعودية اللاجئة في كندا، رهف القنون، صورة جريئة، على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”.

وفاجأت رهف، البالغة من العمر 19 عاما، متابعيها، بصورتين لها، واحدة ترتدي فيها النقاب

والثانية بملابس البحر على الشاطئ، مع وشم على ذراعها، وعلقت :”أكبر تغيير في حياتي

من إجباري على ارتداء النقاب والتحكم فيَّ من قبل الرجال، إلى كوني امرأة حرة”.

​وأثارت قصة الشابة السعودية، التي هربت من عائلتها إلى تايلاند ثم إلى كندا

ضجة كبرى في العالم، وتسببت أكثر من مرة في غضب العديد من السعوديين.

اقراء ايضا :-

زر الذهاب إلى الأعلى