منوعات

تاريخ ميلاد مفيدة عبد الرحمن Moufida Abdul Rahman ومعلومات عنها

تاريخ ميلاد مفيدة عبد الرحمن

تاريخ ميلاد مفيدة عبد الرحمن

تاريخ ميلاد مفيدة عبد الرحمن… اليوم جميعنا قد لاحظ انه قوقل احتفل بالسيدة مفيدة عبد الرحمن

ولا احد منة يعرف من هي وما القصة .

في هذا المقال سنوضح لكم تفاصيل كاملة عن مفيدة عبد الرحمن وسنتعرف سويا عن هوية مفيدة عبد الرحمن والتى يبحث عنها الكثير .

غوغل يحتفل بمفيدة عبد الرحمن

يحتفل محرك البحث غوغل اليوم الاثنين بميلاد مفيدة عبد الرحمن، أول محامية مصرية

وذلك بوضع صور لها على محرك البحث.

وولدت مفيدة عبد الرحمن في مثل هذا اليوم من عام 1914، وتعد أول امرأة تمارس مهنة المحاماة

ومن أوائل خريجات كلية الحقوق بجامعة فؤاد الأول (القاهرة حاليا)، إذ تخرجت فيها عام 1939.

وكانت مفيدة في ذلك الوقت زوجة وأُمًّا لخمسة أولاد، قبل أن يزيد عدد الأبناء إلى تسعة فيما بعد

وبذلك تكون أيضا أول امرأة متزوجة تلتحق بالجامعة -بتشجيع من زوجها- وأول أُمٍّ تتخرج فيها.

مفيدة هي أول محامية تترافع أمام محكمة النقض في مصر، وذاع صيتها بعد أول قضية ترافعت فيها

وكانت “قتل خطأ”، واستطاعت كسب القضية وتبرئة موكلها، ثم أسست بعد ذلك مكتب محاماة خاصا بها.

كما كانت مفيدة أول امرأة مصرية تستمر في عضوية مجلس الأمة (البرلمان) طوال 17 عاما متتالية

وكانت المرأة الوحيدة التي شاركت في لجنة تعديلات قوانين الأحوال الشخصية في الستينيات من القرن الماضي.

غوغل google يحتفي بذكرى Moufida Abdul Rahman

ويأتي تغيير محرك البحث العالمي جوجل لصورته إلى صورة Moufida Abdul Rahman

مفيدة عبد الرحمن المحامية المصرية احتفالا بيوم ميلادها ويتساءل الجميع من هي المحامية مفيدة عبد الرحمن المصرية التي اهتم بها محرك البحث جوجل واحتفل بذكرى عيد ميلادها، وعبر موقعنا سوف نتناول السيرة الذاتية للمحامية مفيدة عبد الرحمن.

ذكرى ميلاد Moufida Abdul Rahman مفيدة عبد الرحمن ولايزال موقع غوغل، أكبر محركات البحث على الإنترنت، الاثنين،يحتفل بالمحامية المصرية مفيدة عبد الرحمن، التي كانت من أوائل المحاميات في مصر، وأول محامية تترافع أمام محكمة النقض في البلاد.

والمحامية مفيدة عبد الرحمن أول امرأة تمارس مهنة المحاماة في القاهرة، كما أنها أول امرأة ترفع دعوى أمام محكمة عسكرية في مصر، بالإضافة إلى كونها أول امرأة ترفع دعوى أمام المحاكم في جنوبي مصر.

ويصادف اليوم الاثنين ذكرى مرور 106 أعوام على ولادة المحامية الراحلة، ففي مثل هذا اليوم من العام 1914، ولدت مفيدة، التي التحقت بمدرسة داخلية للبنات في الخامسة من عمرها.

مفيدة عبدالرحمن من أول خريجات كلية الحقوق بجامعة فؤاد الأول، وولدت عام 1914، ودخلت مدرسة داخلية للبنات في سن الخامسة، وكانت تحلم بدخول كلية الطب، إلا أنها التحقت بكلية الحقوق بتشجيع من زوجها، وتعد ضمن الأوائل الذين مارسوا مهنة المحاماة في مصر.

الولادة والنشأة

ولدت مفيدة عبد الرحمن في 19 يناير عام 1914 بحي الدرب الأحمر في القاهرة، والدها هو عبد الرحمن محمد، وكان موهوبًا بجمال الخط فكتب المصحف بيده 19 مرة، ولها أربع أخوات. وجدت المساندة من والدها ثم من زوجها الكاتب الاسلامي محمد عبد اللطيف الذي تزوجته قبل ان تكمل العشرين من عمرها في عام 1933، فشجعها على إكمال دراستها الجامعية في الحقوق.

اقراء ايضا :-

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى